سيلعب المنتخب الوطني الجزائري اول مبارياته في شهر مارس المقبل في اطار التصفيات الافريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022.
و يتواجد بعض لاعبي المنتخب الوطني في وضعية ليست بالجيدة مع انديتهم ماقد يجعلهم خارج حسابات بلماضي مجددا في سنة 2020.

و نقدم لكم ابرز 7 لاعبين سيكونون خارج حسابات بلماضي في حال بقيت حالتهم على ماهي عليه الان مع انديتهم :

1-رشيد غزال : لا يشارك بشكل منتظم مع فريقه فيورنتينا و من الصعب عليه ان يعود للمنتخب الوطني الجزائري في المستقبل القريب.

2-مهدي زفان : انهى النصف الاول بدون اي دقيقة و بدون نادي و سيكون مطالب بالتوقيع مع فريق جديد و كسب مكانته بسرعة من اجل العودة الى المنتخب.

3-هيثم لوصيف : لا يلعب مع الفريق الاول لنادي انجي الفرنسي منذ التوقيع معهم في الميركاتو الصيفي و يحتاج الى قفزة نوعية من اجل العودة الى المنتخب.

4-رياض بودبوز : تم وضعه في التشكيلة الاسوء للدور الفرنسي في مرحلة الذهاب , يحتاج العودة بقوة مجددا من اجل فرض نفسه في قائمة بلماضي .

5-نبيل بن طالب : رغم عودته من الاصابة قبل اكثر من شهر الا انه لا يزال لاعبا للفريق الرديف في نادي شالكه و يحتاج تغيير الاجواء من اجل العودة مستقبلا للمنتخب.

6-ياسين بن زية : يعيش وضعية حرجة منذ انتقاله الى نادي اولمبياكوس اليوناني حيث لم ينجح حتى الان في فرض نفسه في الفريق اليوناني.

7-فوزي غولام : لا يزال يعاني في نادي نابولي حيث لم يحصل على فرصته للعب مع الفريق و سيكون من الصعب عليه اللعب مع الخضر في هذه الوضعية.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here